اخبار تقنية

“يوتيوب” يمنع المعلومات الخاطئة عن “كورونا” لتعزيز ثقة المتابعين

يُنشئ موقع “يوتيوب” قسماً لعرض مقاطع فيديو جديرة بالثقة حول فيروس “كورونا” الجديد على صفحته الرئيسية.

ووفقا للنظام الأساسي للبث، فإنه سيقع إضافة الصنف الجديد من مقاطع الفيديو “التي تم التحقق منها” في محاولة لمنع تدفق المعلومات الخاطئة مع تطور الأخبار حول الوباء المستمر لفيروس كورونا الجديد، COVID-19 .

وسيأتي القسم الجديد في شكل خط على الصفحة الرئيسية، سيجمع المحتوى من المنافذ الإخبارية والمصادر الصحية الرسمية على المنصة.

وتأمل “يوتيوب”، أن تساعد المستخدمين على الابتعاد عن مقاطع الفيديو التي ينشرها منشئو المحتوى اليومي ومنظرو المؤامرة من معلومات كاذبة أو مضللة.

وبدأت نظريات المؤامرات بالفعل في التكاثر على المنصة بما في ذلك أن التفشي ناجم عن إشعاع الجيل الخامس للإنترنت 5G أو أنه بدأ كأسلحة بيولوجية صينية.

ونشرت كل من “فيسبوك” وغوغل” و”مايكروسوفت” و”تويتر” و”لينكد إن” و”ريدت” و”يوتيوب”، بيانا يوم الاثنين الماضي، يقول إنهم يعملون بشكل وثيق لتعزيز جهود الاستجابة على منصاتهم.

وتقول “يوتيوب” إن تصنيفها الجديد للترويج لمقاطع الفيديو المتعلقة بـ COVID-19 سيتم إطلاقه في 16 دولة، بما في ذلك الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والبرازيل والهند وألمانيا وفرنسا وإيطاليا واليابان هذا الأسبوع.

مشيرة أيضاً إلى أنها تخطط للتوسع في المزيد من البلدان في الأسابيع المقبلة.

وستنضم “يوتيوب” بهذا إلى شركات التكنولوجيا الأخرى في جهودها للتخفيف من المعلومات الخاطئة، بما في ذلك منصات الوسائط الاجتماعية الرئيسية مثل “فيسبوك” و”تويتر”.

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق