أخبار دولية

مسؤول إيراني “متأسفاً”: ضحايا الكحول المغشوش في بلادنا أكثر من وفيات كورونا

أعرب نائب وزير الصحة الإيراني ايرادج هيرتشي، عن “أسفه” كون حصيلة قتلى تعاطي “الكحول المغشوش، تساوي أو تزيد نسبياً” على حصيلة الوفيات الناجمة عن كورونا.

وارتفع عدد القتلى بسبب المشروبات الكحولية المغشوشة في إيران إلى 12 شخصا وتسمم نحو 100 آخرين، أصيب عدد منهم بالعمى، فيما اعتقلت السلطات 3 أشخاص على صلة ببيع هذه المشروبات في الأهواز.

وتجمع صباح أمس الاثنين، أهالي ضحايا المشروبات الكحولية المغشوشة في الأهواز أمام مشفى المدينة وأعلن نائب المدعي العام في مدينة الأهواز جنوب غربي إيران محمد أغا ياري، عن مقتل عدد من الأشخاص جراء الكحول المغشوش، بعد انتشار شائعة أنه يقي من فيروس كورونا.

وقال ياري، إن “7 أشخاص لقوا حتفهم جراء تناولهم كميات من الكحول المغشوش، عقب انتشار إشاعات في المدينة تفيد بأنه يقي من الوباء”، وفقاً لـ”روسيا اليوم”.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني كيانوش جهانبور، أن عدد المصابين بفيروس كورونا في البلاد بلغ 16169 والمتعافين 5389 والمتوفين 988 حالة، لغاية ظهر اليوم الثلاثاء.

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق